أخبار الجمعية

أعلنت جمعية المقاصد الخيرية الاسلامية في بيروت عن أن اليوم (الاثنين) هو يوم تدريس عادي في جميع مدارسها في بيروت والقرى، وهي تتابع باهتمام بالغ الاتصالات الجارية مع المعنيين لوضع قانون غلاء المعيشة على جدول اعمال اول جلسة لمجلس النواب مقترح عقدها لتشريع الضرورة.  
واشارت الجمعية في بيان لها إلى أن الاضراب المعلن لا فائدة منه في ظل الشغور في المؤسسات الدستورية، وطالبت الجميع وعي مسؤولياتهم فوضع البلد لم يعد يحتمل. ورسالة التربية والتعليم بحاجة الى قيادتها الواعية والمسؤولة، ونحن نعلم بأنهم من اهلها لذلك سيكون هناك اعتراض رمزي خلال عشرة دقائق الساعة ١١:٣٠ في مدارس المقاصد. وأكدت الجمعية وقوفها المبدئي والداعم لاسرتها التربوية والتعليمية وتطالب مجلس النواب اقرار غلاء المعيشة ورفع الحد الادنى للاجور للقطاع العام والذي يستفيد منه حكما المعلمون في القطاع الخاص  من ضمن تشريع الضرورة والذي أعطي للقطاع الخاص منذ شهر شباط 2012.
واشار الجمعية إلى أنها تحترم وتؤيد قرار أسرتها المقاصدية بالاعتراض الرمزي خارج دوام التعليم العادي. وأكدت جمعية المقاصد موقفها المبدئي والداعم لأسرتها التربوية والتعليمية لاقرار حقها في غلاء المعيشة الذي استفاد منه معظم الشعب اللبناني منذ شباط 2012 ولم يستفد منه المعلمون في القطاع الخاص بسبب عدم قوننته وربطه بسلسلة الرتب والرواتب وان كانت الجمعية وبرغم ظروفها المالية تدفعه للمعلمين كسلفة احساساً منها بالمسؤولية الاخلاقية تجاه معلميها.
وطالبت الجمعية أصحاب الشأن بالاستعاضة عن الإضرابات، بتحرّكات سلمية خارج الدوام المدرسي حفاظا على حقوق أبنائنا في التعلم.